اخبار ونصائح

يسرا صممت ديكور باربى وبطلته طفلة عارضة أزياء من أبناء متلازمة داون



تميزت بملامحها البريئة وضحكتها الصافية وملامحها الملائكية القادرة على جذب قلب كل من يراها، فلما لا وهى من صاحبات “متلازمة الحب”، كما تعتبر من الأطفال المميزين الطامحين الذين يحلمون بتحقيق المزيد من النجاحات في مستقبلهم، هي الطفلة لايا حسام، بطلة ديكور “باربي” والتي لعبت دور الدمية الشقراء الشهيرة، وأضافت عليها صفاتها الجذابة والطفولية الرقيقة.


الطفلة لايا بسيارة باربى


تحدثت منى ابراهيم والدة الطفلة لايا حسام عن ابنتها، حيث قالت لـ”اليوم السابع”: “لا ياعندها 11 سنة وبالصف الخامس الابتدائي، واشتركت في أكثر من مسابقة من مسابقات ملكات جمال الداون وفازت بإحداها عام 2020، واشتركت في مسابقات أجمل عارضات أزياء وفازت بأحدهم، واشتركت في العديد من جلسات التصوير، أخرهم جلسة ديكور باربي”.

الطفلة لايا حسام
الطفلة لايا حسام


وتقف والدة ليا بجوار ابنتها حيث أكدت على إنها تحرص على مشاركة ابنتها في أي جلسة تصوير وذلك لحب الأخيرة الشديد لمجال عرض الأزياء، ولشعورها بأن ابنتها ترى مستقبلها في مجال عروض الأزياء وأكدت والدتها إنها تشعر بأن ابنتها فتاة طبيعية ليست تعانى من أي مشكلة وتعاملها على هذا الأساس مما زاد من ثقة الطفلة بنفسها وتشجيعها في تحقيق الأفضل، وأشارت إلى أن أصحاب متلازمة داون في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى استطاعوا أن يحققوا المزيد من أحلامهم وإنها تتمنى أن تحقق طفلتها حلمها.

الطفلة لايا داخل بيت باربى
الطفلة لايا داخل بيت باربى


وتحدثت يسرا عبد الرحمن، مصممة ديكور “باربي” عن اتجاهها لفكرة تصميم ديكور الدمية الشهيرة، حيث قالت لـ”اليوم السابع”: “أنا بحب باربي منذ طفولتى وعندما تصدر فيلم “باربي” ” تريند” بعد فترة قصيرة من عرضه بالخارج، فكرت أقدم ديكور باربي من وجهة نظر طفلة كانت تلعب في التسعينات بالدمية الشقراء، وحرصت على تنفيذ جميع مايخص باربي الدمية التي كنت ألهو بها وأنا طفلة، فصممت بيت الدمية الشقراء من غرفة نومها وإكسسواراتها والألعاب الخاصة بها وديكوراتها وحمام السباحة وسيارتها والفرشاة والمرايات والصندوق الشهير للعبة “.

الطفلة لايا
الطفلة لايا


وعن الصعوبات التي واجهتها في تصميم ديكور باربي، حيث قالت :”أكثر شيء صعب يواجهني في عملي عموما هو إقناع العملاء بالأفكار الجديدة لأن الجميع يفضل اختيار الآمن وأول فيلم باربي أصبح” تريند” الجميع صمم صندوق دمية باربي فقط وأنا فضلت أنفذ فكرة باربي من زاوية طفولية مختلفة تماماً والتي تشعر إننا نزور باربي  في بيتها “.

الطفلة مع ديكور باربى
الطفلة مع ديكور باربى


وعبرت يسرا عن أمنيتها التي تسعى لتحقيقها، حيث قالت :”نفسى أصمم متحف للنوستالجيا وأعرض فيه تصميماتى جميعها التي تعود لحقبة التسعينات من لعب أطفال والشخصيات الشهيرة من أبطال أفلام ومسلسلات التى ظهرت في هذا الوقت وغيرها من الأشياء المتعلقة بهذه الحقبة”.

صورة أخرى من جلسة التصوير
صورة أخرى من جلسة التصوير
لايا حسام
لايا حسام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى