اخبار ونصائح

“بركة الموت” مشروع مصور سلوفاكى لرصد مشاهد مؤلمة لأزمة الجفاف في تايوان



قضى المصور السلوفاكى أليس تفيردي، حوالى 7 سنوات في تايوان، وخلال سنوات إقامته حرص على التقط مجموعة من الصور ترصد مشاهد مؤلمة لأزمة الجفاف التى ضربت البلاد، وأطلق على مشروعه الفوتوغرافى عنوان “بركة الموت”.


وكشف المصور السلوفاكى، أن الجفاف أدى لتسرب مياه المحيط لبرك المياه العذبة التي تنتشر حول مدينة تاينان التايوانية، ونتيجة الجفاف حدثت تغيرات كيمائية في مياه البرك العذبة، وتبخرت المياه وصولا للجفاف التام، وهو ما تسبب ببقع ملحية، وفقا لموقع CNN عربية.


وتعليقا على الظاهرة المحزنة، قال تفيردي: “كان الأمر بمثابة فخ لجميع الحيوانات التي تعيش هناك.. كلّ ما كان على قيد الحياة قد مات في غضون أيام قليلة، إلا أنه في هذه الحالة تظهر أهمية الأعاصير الجوية، التي تجلب معها كمية هائلة من المياه العذبة”.


أزمة الجفاف فى تايوان


وكدلالة على أهمية الأعاصير، أظهرت بيانات من وزارة الموارد المائية بولاية كاليفورنيا الأمريكية، أن بحيرة “أوروفيل”، التي كانت مثالًا صارخًا على آثار الجفاف الذي شهدته الولاية على مدى سنوات، قد انتعشت مجددًا في العام 2023، بسبب مجموعة من العواصف التي اجتاحت المنطقة آنذاك.


وبدت الصور التي التقطها تفيردى، وكأنها من عالم آخر، وقال :”هذه البرك تقع في ريف تايوان، ولا يسافر الناس عادة إليها.. ولكن قام الكثيرون بزيارتها عندما نشرت الصور الأوّلية عبر الإنترنت”.

الجفاف فى تايزان
الجفاف فى تايوان


ويحاول المصور السلوفاكي إظهار تأثير السلوك البشري على الطبيعة منذ سنوات طويلة، حيث سلّط الضوء على هذه البركة كمثال واحد من الواقع المؤلم الذي نعيش فيه، سعيًا لإحداث تغيير.


وفى سياق متصل، قالت “منظمة الصحة العالمية” إن ارتفاع درجات الحرارة الناجم عن تغيّر المناخ يجعل المناطق الجافة أصلًا أكثر جفافًا ورطوبة، وبالتالي، تتبخر المياه بسرعة أكبر، ما يزيد من خطر الجفاف، أو إطالة فترة هذه الظاهرة.

بركة جافة
بركة جافة


ويُلحِق الجفاف أضرارًا بما يُقدر بنحو 55 مليون نسمة في العالم كل عام، وهو الأشد خطراً على الماشية والمحاصيل في كلّ جزء من العالم تقريباً.


وأضاف الموقع الإلكتروني الرسمي لـ”منظمة الصحة العالمية” أن شحّ المياه يؤثر على 40% من سكان العالم. وهناك 700 مليون شخص سيتعرضون لخطر النزوح نتيجة الجفاف بحلول عام 2030.

بقع ملحية نتيجة الجفاف
بقع ملحية نتيجة الجفاف


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى