اخبار ونصائح

شدوها بالكرسى.. مديرة مدرسة هندية ترفض ترك منصبها والأمن يخرجها بالقوة



قالت الشرطة الهندية إن مديرة مدرسة فى براياجراج تعرضت للاعتداء وأُخرجت بالقوة من مقعدها فى مكتبها، كما زعمت فى شكواها للشرطة، وقال ضباط إن مقطع فيديو للحادث المزعوم ظهر على وسائل التواصل الاجتماعى، وأضافت مصادر أن مديرة المدرسة تمت إقالتها من منصبها منذ حوالى 4 أشهر بعد أن خضعت المدرسة للتدقيق بسبب التسريب المزعوم لورقة أسئلة الامتحان.


إخراج المديرة بالقوة


 


الواقعة تصدرت عناوين الأخبار مؤخرا بعد التسريب المزعوم للامتحان ، وزُعموا أن ورقة الأسئلة قد تسربت ، وألقت الشرطة القبض على شخص كان مسؤولا عن الامتحان فى المركز، مع آخرين، فى أبريل من هذا العام، بحسب الموقع الهندى indianexpress.


 


وبحسب الشرطة، زعمت صاحبة الشكوى أنها سمعت بعض الضوضاء عند البوابة، أثناء عملها فى مكتبها، فى 2 يوليو، ورصدت المتهم على كاميرا المراقبة وأغلقت غرفتها من الداخل، واتباعا لتعليماتها، أغلق تلميذ الباب من الخارج، وزعمت المشتكية أن المتهم كسر القفل والباب الزجاجى، ودخل إلى مكتبها وأساء التصرف معها، واعتدى عليها وأهانها لفظيا، وقالت للشرطة إنهم أخذوا هاتفها المحمول بالقوة.


وبناء على شكواها، تم تسجيل معلومات ضد 9 أشخاص محددين وعدة أشخاص مجهولى الهوية فى مركز الشرطة المعنى، وتم رفع القضية بتهمة التسبب طوعا فى الأذى لردع موظف عام عن واجبه.


 


وقال مساعد مفتش الشرطة، إنهم يقومون بفحص لقطات كاميرات المراقبة، وفى مقطع فيديو للحادث المزعوم، تظهر المديرة وهى مجموعة من الأشخاص يدخلون غرفتها بالقوة ويطالبونها بإخلاء كرسيها على الفور، فقاومت المديرة، ولكن تم سحبها فى النهاية من كرسيها وتم أخذ هاتفها بعيدا أثناء مشاجرة حامية، ويمكن سماع شخص فى المقطع يقول للمرأة: “أنت لست مديرة المدرسة”.


 



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى