اخبار ونصائح

طرق لتحسين مهاراتك الشخصية والمهنية .. هتغير حياتك وشغلك للأفضل


تحسين مهارات التنمية الشخصية يعد أساسًا للنمو على مستوى العمل والحياة الشخصية. تساهم هذه المهارات في تعزيز القدرة على التواصل الفعّال، وحل المشكلات، واتخاذ القرارات بثقة، مما ينعكس إيجابيًا على الأداء المهني والعلاقات الاجتماعية. بالإضافة إلى ذلك، تعمل على تطوير الوعي الذاتي وإدارة الوقت بكفاءة، مما يساعد على تحقيق التوازن بين الحياة المهنية والشخصية.


 


لذلك في السطور التالية نقدم بعضًا من النصائح الذاتية التى لها تأثير كبير على المهارات سوات المهنية أو الشخصية، وفقًا لما نشره موقع”indeed”.


 


تطوير الذات


 


لماذا مهارات التنمية الشخصية مهمة؟




تعد مهارات التطوير الشخصي مهمة لأنها تسمح لك بإنشاء خطط استراتيجية وتكتيكية للنمو الشخصي والمهني نحو أهدافك. قد يكون من المفيد صقل مهارات التطوير الشخصي حتى تتمكن من دمجها بشكل طبيعي في روتينك اليومي واستخدامها في تحقيق الأهداف الشخصية والمهنية، التقدم في حياتك المهنية، تحسين نقاط قوتك ومواهبك، العثور على الوفاء والرضا


 




6 استراتيجيات لتطوير مهارات التنمية الشخصية:


1. واجه مخاوفك




الخوف يمكن أن يمنعك من النمو والتقدم. إذا كنت تخشى التحدث أمام الجمهور، فاحضر فصلًا دراسيًا أو انضم إلى مجموعة تساعد الأشخاص على أن يصبحوا متحدثين أفضل. إذا كنت خائفًا من المخاطرة، ابحث عن مرشد يمكنه مساعدتك في اتخاذ قرارات جيدة وبناء ثقتك بنفسك. تنمو وتتعلم من خلال تجربة الأشياء التي قد لا تشعر بالراحة عند القيام بها. إذا كنت خجولًا، فحاول بدء محادثة أو تقديم نفسك لأشخاص جدد في حفل استقبال أو ورشة عمل.


2. اقرأ




القراءة يمكن أن توسع معرفتك ومفرداتك وتبقيك على اطلاع. ويمكنه أيضًا تحفيز عقلك وتحسين مهارات التفكير النقدي لديك . حاول قراءة مقال تعليمي أو تحفيزي واحد على الأقل يوميًا أو كتابًا شهريًا.


3. تعلم شيئًا جديدًا




سواء كنت تفعل ذلك بنفسك أو قمت بالتسجيل في فصل دراسي، تعلم مهارة أو موضوعًا جديدًا. يمكنك، على سبيل المثال، أن تأخذ دورات لتعلم لغة أخرى أو برنامج جديد أو كيفية الكتابة بشكل إبداعي. فكر في مشاهدة ندوة عبر الإنترنت حول موضوعات التطوير المهني مثل ريادة الأعمال أو التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.


4 شبكة علاقات




من خلال التفاعل مع العديد من الأشخاص، يمكنك تعلم أفكار جديدة وفهم كيفية التواصل والعمل مع أنواع الشخصيات المختلفة. يمكنك أيضًا التعرف على أشخاص وتكوين علاقات قد تساعدك في المستقبل. تواصل من خلال المنظمات الصناعية ومجموعات الاهتمامات المشتركة، أو احضر المؤتمرات والفعاليات حول الموضوعات التي تهمك.


5. احتفظ بمذكرة




يمكن أن تساعدك الكتابة في يومياتك كل يوم أو أسبوع على اكتساب الوعي الذاتي والتفكير في الأحداث والقرارات والمحادثات الأخيرة. يمكنك الاحتفاظ بمجلة خاصة مكتوبة بخط اليد أو اختيار مشاركة أفكارك وتجاربك عن طريق التدوين. استخدامه لتحديد وتقييم الأهداف والتقدم.

تطوير الذات ..
تطوير الذات ..


 


6. ابحث عن مرشد




تحدث إلى أحد المرشدين إذا كنت بحاجة إلى مساعدة في تحديد طرق بناء مهاراتك في تطوير الذات. يمكن أن يكون هذا الفرد مديرًا أو أستاذًا أو شخصًا معجبًا به أو مرشدًا محترفًا للنمو الشخصي.


 


مهارات التنمية الشخصية في مكان العمل




في حين أن مهارات التطوير الشخصي يمكن أن تفيد جميع جوانب حياتك، فإن هذه الممارسات المحددة قد تكون مفيدة في مكان العمل وتساعدك على التقدم في حياتك المهنية:


كن مستمعًا نشطًا:




جزء من كونك متواصلاً جيدًا هو الاهتمام بما يقوله الآخرون. ركز على فهم ما يقوله زملاؤك في العمل حتى تتمكن من تذكر تلك المعلومات والاستجابة بشكل جيد. استخدم مهارات الاستماع والتواصل الفعالة والمهنية بدءًا من المحادثات الهاتفية وحتى مقابلات العمل.


العمل بشكل جيد مع الآخرين:




مهارات التعامل مع الأشخاص الجيدين تجعلك عضوًا مهمًا في الفريق . يجب أن تكون قادرًا على التعاون مع الآخرين وتحفيزهم. تنمية مهاراتك الاجتماعية لبناء علاقات مع الزملاء والعملاء والمعارف من جميع الأنواع والخلفيات.


تنظيم وقتك وعملك:




خطط للمهام حتى تتمكن من إكمالها بسرعة وسهولة. تعرف على المشاريع التي يجب تحديد أولوياتها إذا كنت تتعامل مع أكثر من مشروع واحد. إذا كنت منظمًا جيدًا، فقد تكون أكثر قدرة على الوفاء بالمواعيد النهائية الخاصة بك والتعاون بشكل فعال مع الآخرين.


العمل من خلال المواقف الصعبة:


عند التعامل مع مشكلة ما، عليك بتقييم خياراتك وحدد الحل الأفضل. اعرف متى تطلب النصيحة أو تبحث عن سيناريوهات مختلفة. الأشخاص الذين يمكنهم التفكير بشكل نقدي والعمل على حل المشكلات المعقدة هم أكثر عرضة لاتخاذ قرارات جيدة في الحياة والعمل.


عليك ان تؤمن بنفسك:




إذا كنت تثق في قراراتك، فمن المرجح أن يؤمن بك الآخرون. هذه الطاقة الإيجابية يمكن أن تساعد في تحفيز وغرس الثقة في من حولك. يمكنك التعامل مع التحديات والوصول إلى الأهداف بشكل أفضل إذا تعاملت معها بثقة بدلاً من الشك.


التكيف مع التغيير:


كن مرنًا حتى تتمكن من التعامل مع التغيرات في العمل والحياة بسهولة. يمكن للأشخاص القادرين على التكيف العمل بشكل جيد بمفردهم أو ضمن فريق، وإدارة مشاريع متعددة، والعمل في ظل ظروف مختلفة، وقبول الأفكار الجديدة والمزيد.


 


كن صادقًا: 


الصدق هو أساس العلاقة الإيجابية مع الزملاء والمشرفين. مارس الأخلاق الحميدة وتمسك بقيمك. النزاهة يمكن أن تجلب لك الاحترام والرضا والسمعة الطيبة في العمل.


كن ملتزمًا وشغوفًا بعملك:


يميل الأشخاص الذين يتمتعون بأخلاقيات العمل الجيدة إلى أن يكونوا منتجين وموثوقين ومصممين على القيام بعمل جيد. يمكن أن يساعدك هذا التفاني في إكمال المهام في الوقت المحدد وتحفيز زملائك.


أرشد من حولك:


يتطلب كونك قائدًا جيدًا الثقة والرؤية والتواصل. يمكن للأشخاص الذين يبنون هذه المهارات القيادية مساعدة فريقهم على التقدم ويكون منتجًا دون التحكم.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى