اخبار ونصائح

أمريكية تتعلم لعبة تنس الطاولة فى عمر الـ 89.. حققت مركزا متقدما بالمنافسات



قررت عجوز تدعى راشيل ويليامز أن تتعلم لعب كرة الطاولة وهى فى عمر الـ 89 عامًا، حيث بالكاد تستطيع ضرب الكرة، وبعد ثلاث سنوات، تصدرت اللاعبة عناوين الأخبار فى منطقتها المحلية بعد حصولها على المركز السابع في هذه الرياضة بالنسبة لفئتها العمرية في دورة الألعاب الوطنية لكبار السن في بيتسبرج، بنسلفانيا.


تمارس تنس الطاولة


 


بدأت ويليامز ممارسة اللعبة باعتبارها وسيلة تبقيها في حالة نشاط بعد إغلاق مركز اللياقة البدنية في مركز معيشتها لكبار السن في لانكستر بولاية بنسلفانيا في عام 2020 بسبب قيود كورونا، وقد سمعت أن تنس الطاولة هو وسيلة جيدة للحفاظ على صحة الدماغ.


اشترت روبوت Zxmoto بينج بونج مقابل 200 دولار، مما سمح لها بممارسة الرياضة على أي مستوى، بينما كانت عالقة في عزلة، وقال ويليامز لصحيفة وول ستريت جورنال: “كان الأمر باهظ الثمن، لكنني اعتقدت أنني أستحق ذلك”.

السيدة وهى تلعب تنس الطاولة
السيدة وهى تلعب تنس الطاولة


ووفقا لـ “نيويورك بوست” أظهرت الأبحاث أن الدماغ يعمل بجهد أكبر عند لعب كرة الطاولة ضد الروبوت، الأمر الذي لن يعطي إشارات لغة الجسد لتتبعها أو استغلالها، حيث يمكن لشريك ويليامز في السجال الميكانيكي أن يفاجئها بما يصل إلى 36 نوعًا مختلفًا من الإرسال، ولديه القدرة على تحفيزها من خلال الدوران الخلفي والجانبي.

الروبوت
الروبوت يقفز الكرات


لا يعني ذلك أنها لم تكن على مستوى التحدي – فقد طورت السيدة الثمانينية اهتمامًا شديدًا بإبقاء عقلها نشطًا بأي وسيلة ضرورية، بعد أن شاهدت حماتها تعاني من مرض الزهايمر قبل سنوات، ورؤية ما فعله المرض لأحبائها شجعتها على التسجيل في دراسة بحثية عن مرض الزهايمر في جامعة جونز هوبكنز، في عام 2007.

تلاعب الروبوت
تلاعب الروبوت


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى